Cart(0)

ب الباهي الأدغم: الزعامة الهادئة

لقد كان المرحوم الباهي الأدغم (سي الباهي) وطنيا مخلصا لوطنه، وفيّا لرفاق دربه، معتدلا حكيما في مواقفه سواء أثناء الكفاح التحريري المرير أو في فترة بناء دولة الاستقلال، أصيلا في اختياراته وتوجّهاته، متجذّرا في هويته الوطنية التونسيّة العربية الإسلامية، متفتحا على كلّ الحضارات والثقافات، متعلّقا بفكرة وحدة المغرب العربي ومدافعا عنها إلى آخر رمق في حياته. وكان سي الباهي رجل دولة، مقتدرا، جادّا، صادقا في القول مخلصا في العمل. وإنه لمن حكمة هذا الرجل وموضوعيته وتواضعه أن ينهي هذا الكتاب الشاهد على أعماله الجليلة باعتراف قلّ أن يبوح به كبار رجال السياسة، إذ كتب هذه الكلمات الصادقة لاستخلاص العبرة من مسيرته النضالية: لقد عملنا بكل ما نملك من طاقة ولكن لم نقدر أن نصل إلى مبتغانا، رغم التضحيات الجسام للشعب التونسي لكسب الحرية والاستقلال وبناء الدولة. لقد بقي الهدف المنشود : الحرية والديمقراطية والتنمية الاقتصادية ودولة القانون والمؤسسات ؛ كأنه سراب يبتعد كلما اقتربنا منه…. فهل بعد هذا الكلام من كلام ؟

Auteur : Bahi Ladgham

Feuilleter le livre :

Informations

Dimensions 20 × 27 cm
ISBN

978-9938-53-015-5

Pages

750

Genre

Mémoires

Parution

2020

Langue

Arabe

Catégorie

Avis

Aucun avis

Ajouter un avis

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *